22 يوليو 2015

​العاصفة المثالية التي عصفت بالذهب

النفيس ليهبط إلى مستويات 1070 قبل أن يعود بسرعة للاستقرار أعلى من مستوى 1,100 دولار للاونصة في الفترة الحالية.

مجموعة من الأحداث كان لها تأثير قوي على تحركات الذهب وتسبب في هذا الهبوط القوي وكان من أهم هذه الاحداث:

التراجع في الطلب على الذهب كملاذ آمن.

حيث جاء هذا التراجع مدفوعاً بسلسة من الصفقات العالمية التي نشرت حالة الارتياح في الأسواق المالية والتي كان أهمها اتفاق اليونان الذي ساهم في تقليل المخاوف من خروج اليونان من أوروبا وصفقة إيران النووية التي قللت من المخاوف الجيوسياسية وأطلقت العنان للتوقعات بتراجع التضخم العالمي مع عودة ايران إلى سوق النفط مما سيؤدي إلى تراجع أسعار النفط وبالتالي تراجع التضخم بالإضافة إلى تحسن العلاقات ما بين الولايات المتحدة وكوبا