الاثنين

قد يكون يوماً هادئاً نظراً لخلو الاجندة الاقتصادية من البيانات الهامة خلال كل من الفترة الاوروبية والامريكية.

الثلاثاء

خلال الفترة الاسيوية سيُصدر الاحتياطي الاسترالي محضر اجتماع لجنة السياسة النقدية للبنك عند الساعة 04:30 صباحاً بتوقيت مكة, وتنتظر الاسواق هذا التقرير الذي يعكس التطلعات الاقتصادية لأعضاء البنك بشأن الوضع الاقتصادي للبلاد وتأثيره على معدلات الفائدة والذي عادة يكون له تأثير على تحركات الدولار الاسترالي.

من الاتحاد الاوروبي ستكون الاسواق بانتظار مؤشر ZEW لمعنويات الاقتصاد الألماني عند الساعة 12:00, ويتوقع المحللون ان يسجل قراءة سلبية عند (-38.0) خلال شهر سبتمبر الجاري مرتفعاً عن قراءته السابقة التي سجلت ايضاً قراءة سلبية عند (-44.1)… (التأثير: قراءة نهائية اكبر من التوقعات قد يكون لها تأثير ايجابي على تداولات اليورو).

الاربعاء...

خلال الفترة الاوروبية سيكون التركيز على مؤشر أسعار المستهلكين السنوي من بريطانيا عند الساعة 11:30 بتوقيت مكة, ويتوقع المحللون ان يتراجع الى 1.9% خلال شهر اغسطس الماضي عن القراءة السابقة التي سجلت 2.1%… (التأثير: قراءة نهائية اكبر من التوقعات قد يكون لها تأثير ايجابي على تداولات الجنية الاسترليني).

يليه مؤشر أسعار المستهلكين السنوي من الاتحاد الاوروبي عند الساعة 12:00 بتوقيت مكة, وتتوقع الاسواق ان يبقى عند 1.0% خلال شهر اغسطس دون تغيير عن القراءة السابقة… (التأثير: قراءة نهائية اكبر من التوقعات قد يكون لها تأثير ايجابي على تداولات اليورو).

اما الفترة الامريكية فهي التي تحتوي على البيانات الابرز خلال هذا الاسبوع, حيث سيكون تركيز المتداولين على تقرير لجنة السوق المفتوح الفدرالي و قرار الفائدة الصادر عن البنك الفيدرالي الأمريكي عند الساعة 09:00 مساءاً بتوقيت مكة, وتتوقع الاسواق ان يقوم البنك بخفض اسعار الفائدة ربع نقطة من 2.25% لتصبح عند 2.0% خلال هذا الاجتماع…

يليه المؤتمر الصحفي لمجلس الاحتياطي الفدرالي والتي تشرح من خلاله جانيت يلين الاسباب والعوامل التي اثرت على قرار البنك خلال هذا الاجتماع, وقد يكون لهذا المؤتمر التأثير الاكبر على تحركات الدولار الامريكي بحسب ما يحتويه من تلميحات بخصوص قرارات البنك المستقبلية حول اسعار الفائدة.

الخميس…

خلال الفترة الاسيوية من المنتظر صدور القراءة النهائية لمعدل التغير في التوظيف من استراليا عند الساعة 04:30 صباحاً بتوقيت مكة, ويتوقع المحللون ان تسجل تراجعاً ملحوظاً خلال شهر اغسطس الى 10.0 الف وظيفة مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت 41.1 الف وظيفة… (التأثير: قراءة نهائية اكبر من التوقعات قد يكون لها تأثير ايجابي على تداولات الدولار الاسترالي).

يليه صدور قرار الفائدة وتقرير السياسة النقدية الصادر عن بنك اليابان والذي سيتم الاعلان عن موعده لاحقاً… يذكر ان اسعار الفائدة اليابانية لم تشهد اي تغيير منذ اعوام الا ان تقرير السياسية النقدية والمؤتمر الصحفي لمحافظ البنك قد يسببان تقلبات حادة على الين الياباني.

وخلال الفترة الاوروبية سيكون تركيز الاسواق على قرار الفائدة الصادر عن بنك إنجلترا المركزي عند الساعة 02:00 بتوقيت مكة, ويتوقع المحللون ان يبقي البنك على اسعار الفائدة عند 0.75% خلال شهر سبتمبر دون تغيير وبتأييد من كافة اعضاء البنك البالغ عددهم 9… (اي تغيير في عدد الاعضاء المؤيدين لتثبيت اسعار الفائدة قد يكون له تأثير عالي على تداولات الجنية الاسترليني).

اما الفترة الامريكية فسيكون ابرز ما فيها مؤشر فيلادلفيا للصناعات التحويلية من الولايات المتحدة الامريكية عند الساعة 03:30 مساءاً, ومن المتوقع ان يسجل تراجعاً الى 11.0 خلال شهر سبتمبر عن القراءة السابقة التي سجلت 16.8… (التأثير: قراءة نهائية اكبر من التوقعات قد يكون لها تأثير ايجابي لحظي على تداولات الدولار الامريكي).

الجمعة…

مع قلة البيانات المحركة للأسواق خلال هذا اليوم سيكون التركيز على بعض البيانات الهامة من كندا, ابرزها مبيعات التجزئة الأساسية باستثناء السيارات عند الساعة 03:30 مساءاً, ومن المتوقع ان تسجل تراجعاً الى 0.4% خلال شهر يوليو عن القراءة السابقة التي سجلت 0.9%… (التأثير: قراءة نهائية اكبر من التوقعات قد يكون لها تأثير ايجابي على تداولات الدولار الكندي).


 

 

 

تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.