قد يشهد هذا الاسبوع بداية هادئة نسبياً نظراً لقلة البيانات الهامة المنتظرة على جدول البيانات الاقتصادية لليوم الاثنين فيما عدى بعض التصريحات التي سيدلي بها اعضاء اللجنة الفدرالية للسوق المفتوح خلال الفترة الامريكية والتي من الممكن ان تؤثر بعض الشيء على تحركات الدولار الامريكي.

يوم الثلاثاء:

خلال الفترة الاسيوية سيكون تركيز الاسواق على مبيعات التجزئة الاسترالية عند الساعة 04:30 بتوقيت مكة, ويتوقع المحللين ان تشهد تراجعاً الى 0.2% خلال شهر مارس الماضي عن القراءة السابقة التي سجلت 0.6%.

وابرز ما سينتظره المتداولون خلال الفترة الاوروبية سيكون من المانيا عند الساعة 09:00 بتوقيت مكة, حيث تتوقع الاسواق ان يشهد الميزان التجاري الألماني ارتفاعاً الى 19.9 مليار يورو خلال شهر مارس الماضي مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت 19.2 ملياراً.

وتفتقر الاجندة الاقتصادية خلال هذا اليوم للبيانات الهامة خلال الفترة الامريكية.

يوم الاربعاء :

لا تحتوي الاجندة الاقتصادية على ما سيكون له تأثير على تحركات الاسواق خلال الفترة الاوروبية… اما خلال الفترة الامريكية فسيكون التركيز على مؤشر أسعار المنتجين من الولايات المتحدة الامريكية عند الساعة 15:30 بتوقيت مكة, ويتوقع المحللين ان تشهد قراءة شهر ابريل الماضي تراجعاً الى 0.2% عن القراءة السابقة التي سجلت ارتفاعاً الى 0.3%.

وعند الساعة 17:30 بتوقيت مكة ستكون الاسواق بانتظار التقرير الاسبوعي حول مخزونات النفط الخام الأمريكي ويتوقع المحللون ان تشهد تراجعاً الى حوالي 4.2 مليون برميل خلال الاسبوع الماضي عن الاسبوع الاخير من شهر ابريل التي سجلت 6.2 مليون برميل… وقد يشهد سعر النفط ارتفاعاً في حال كانت القراءة النهائية اقل من التوقعات.

يوم الخميس:

وهو اليوم الاكثر زخما في البيانات الهامة خلال هذا الاسبوع…

مع بداية تداولات الفترة الاسيوية ستكون الاسواق بانتظار قرار الفائدة الصادر عن البنك المركزي النيوزيلندي عند الساعة 0.00 بتوقيت مكة, وعلى الرغم من الاسواق لا تتوقع تغيراً في اسعار الفائدة الثابتة عند 1.75% منذ 11 شهراً الا ان المؤتمر الصحفي الذي سيعقدة محافظ البنك المركزي للاجابة على اسئلة الصحفيين حول السياسية النقدية المستقبلية للبنك قد يكون له تأثير عالي على تحركات الدولار النيوزلندي.

وخلال الفترة الاوروبية قد تشهد تحركات اليورو هدوءا مع عطلة خميس الصعود في كل من المانيا و فرنسا وسويسرا, وسيكون تركيز المتداولين على قرار الفائدة الصادر عن بنك إنجلترا المركزي عند الساعة 14:00 بتوقيت مكة, ومن المتوقع ان يبقي البنك على اسعار الفائدة عند 0.5% دون تغيير بعد ان قام برفعها بمعدل 0.25% خلال شهر نوفمبر 2017… ومن المتوقع ايضا يصوت عضوين من اعضاء البنك التسعة على رفع اسعار الفائدة, وزيادة الاعضاء المؤيدين لرفع اسعار الفائدة قد يكون لها تأثير ايجابي على تداولات الجنيه الاسترليني.

اما خلال الفترة الامريكية ستكون الاسواق بانتظار بيانات التضخم من الولايات المتحدة الامريكية عند الساعة 15:30 بتوقيت مكة, ومن المتوقع ان يسجل مؤشر أسعار المستهلكين CPI ارتفاعاً الى 0.3% خلال شهر ابريل الماضي مقارنة بقراءة شهر مارس التي سجلت تراجعاً سلبياً الى (-0.1)%… يذكر ان المستوى المستهدف للبنك هو 2.0% وقد اعرب الفدرالي عن تفاؤله في ارتفاع مستويات التضخم الى المستوى المطلوب خلال الفترات القادمة… وقد يشهد الدولار الامريكي تداولات ايجابية في حال كانت القراءة النهائية لهذا المؤشر افضل من التوقعات.

يوم الجمعة:

ومع خلو الاجندة الاقتصادية من البيانات الهامة سيكون تركيز الاسواق على معدل التغير في التوظيف من كندا عند الساعة 15:30 بتوقيت مكة, ومن المتوقع ان يشهد تراجعاً الى 19500 وظيفة خلال شهر ابريل عن قراءة شهر مارس التي سجلت ارتفاعاً الى 32300 وظيفة, كما تتوقع الاسواق ان تبقى معدلات البطالة ثابتة عند 5.8% خلال شهر ابريل دون تغيير عن القراءة السابقة.