Date: 25 فبراير 2019

استقر الدولار في مستهل تداولات الأسبوع امام سلة من العملات في ظل أسبوع حافل بالأحداث والأرقام الاقتصادية الهامة في مقدمتها المباحثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين في اسبوعها الأخير قبل انتهاء الهدنة التجارية التي أعلنها الطرفين لمدة 90 يوما.

ورغم تحقيق اختراق في المفاوضات بين الجانبين لازالت بعض القضايا العالقة تشكل هاجسا لدى البعض من تعثر الاتفاق حول مسائل شائكة منها نقل التكنولوجيا والملكية الفكرية

وكان الرئيس ترامب قد صرح في وقت سابق من يوم الجمعة عن استعداده لتمديد مهلة الأول من مارس لتفعيل التعريفات الجمركية على السلع الصينية بقيمة 200 مليار دولار بواقع 25%، وذلك في ظل الحديث عن تقدم في المباحثات الجارية.

وتترقب الأسواق يوم غدا الثلاثاء الشهادة النصف سنوية لرئيس الاحتياطي الفدرالي امام الكونغرس والتي تنقسم لشقين، الأول غدا الثلاثاء امام اللجنة المصرفية في مجلس الشيوخ والشق الثاني من الشهادة يستأنف امام لجنة الخدمات المالية امام مجلس النواب.

ومن المحتمل أن تلقى الشهادة اهتماما بالغا لدى المستثمرين في ظل توجه الفدرالي نحو العدول عن تعديل أسعار الفائدة خلال العام الجاري بعد تعديلها أربع مرات خلال العام الماضي منهيا بذلك ثلاث سنوات من تعديل الأسعار بفعل تداعيات التباطؤ العالمي وانعكاسها على الاقتصاد الأمريكي.

احتفظ الذهب بمكاسبه حول مستويات 1330 دولار في نهاية تداولات الأسبوع الماضي منهيا ثاني أسبوع من المكاسب المتتالية متداولا ليس بعيدا عن اعلى مستوياته في نحو عشرة أشهر.

ومن المحتمل أن يواصل الذهب التحركات الإيجابية في ظل حساسية المباحثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين إضافة الى جملة من الأرقام الاقتصادية الهامة والتي تصدر عن الاقتصاد الأمريكي في مقدمتها مؤشر أسعار المستهلك الأساسي وأرقام الاقتصاد الأمريكي للربع الرابع والتي تأخر الإفصاح عنها بفعل الاغلاق الحكومي.

لا تزال الضغوط تتواصل على الجنيه الإسترليني في ظل عام حالة عدم اليقين التي تشهدها الأسواق البريطانية من جراء اقتراب استحقاق الانفصال دون خطة واضحة للانفصال.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي قد اشارت الى أن التصويت على اتفاق الانفصال الجديد سوف يكون في الثاني عشر من الشهر المقبل، في الوقت الذي لم تحصل ماي حتى الان على تعديلات من الجانب الأوروبي على الاتفاق السابق الذي رفضته البرلمان البريطاني بأغلبية ساحقة.

 

فريق تحليل اكتيف تريدس


 

لا تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.

تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.

لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.