تحليل السوق اليومي

الإعلان عن مساءلة ترامب يدفع الدولار الى المكاسب

ارتفع الدولار خلال تداولات يوم أمس في أعقاب اعلان المتحدة باسم مجلس النواب الأمريكي نانسي بجلوسي بداية تحقيق لمساءلة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن اختراق الدستور.

وتأتي إجراءات عزل الرئيس عن منصبه بعد اتهامه بحنث اليمين الذي اقسمه على الدستور، بعدما أظهرت محاولة الرئيس الأمريكي حجب مساعدات عن أوكرانيا في حال لم تقوم بفتح تحقيق بشأن ابن المرشح الديمقراطي للمنافسة في الانتخابات الرئاسية المقبلة جو بايدن.

ودفعت هذه الإجراءات والتي تتطلب موافقة ثلثي أعضاء مجلسي الشيوخ والنواب من أجل إزاحة الرئيس ترامب عن الرئاسة، في الوقت التي نفى ترامب تلك الادعاءات مشيرا الى انها محاولات فاشلة من الديمقراطيين.

دفع الغموض والقلق السياسي الدولار الى اعلى مستوياته في نحو أسبوعين في ظل اقبال المستثمرين على التحوط بالعملة الامريكية والتي قفز مؤشرها نحو مستويات 98.60 نقطة في نهاية تداولات يوم أمس.

ضغط ارتفاع الدولار ونزوح المستثمرين عن اقتناء المعدن الثمين في ظل فتح تحقيق لمساءلة الرئيس ترامب والذي سعى الى تشويه سمعة منافسه الديمقراطي في انتخابات الرئاسة.

حيث فقد المعدن الأصفر نحو اثنين بالمائة من قيمته خلال تداولات يوم أمس ليتراجع نحو مستويات 1510 دولار أمريكي وسط تمسك المستثمرين بالعملة الخضراء.

ومن غير المحتمل أن يواصل الذهب خسائره في اعقاب عودة التوتر التجاري بين الولايات المتحدة والصين بعدما هاجم الرئيس ترامب الصين متسببا في تلاشي الآمال بشأن التوصل الى اتفاق تجاري في الوقت الذي تستمر فيه المفاوضات خلال الأسبوعين القادمين.

وهاجم ترامب إيران متهما إياها بالوقوف خلف الهجوم على المنشآت النفطية السعودية في الرابع عشر من الشهر الجاري، الامر الذي احيا مخاوف التصعيد العسكري في الشرق والاوسط.

ومن المحتمل أن تدعم هذه العوامل المعدن الثمين خلال الفترة المقبلة والذي يحافظ على الاستقرار اعلى مستويات الحاجز النفسي لدى المستثمرين والتي تمثلها 1500 دولار أمريكي.

تراجع الإسترليني أكثر من واحد بالمائة خلال تداولات أمس في أعقاب قرار الحكومة العليا بعدم دستورية قرار رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بتعليق البرلمان لفترة 45 يوميا.

واستئناف البرلمان أولى جلساته اليوم بعد قرار المحكمة لتتزايد الشكوك حول مستقبل الانفصال البريطاني وارتفاع احتمالية اجراء انتخابات عامة.

فريق تحليل أكتيف تريدس


 

 

 

تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.