Date: 24 يونيو 2019

واصل الدولار تراجعه في مستهل تداولات الأسبوع للجلسة الرابعة على التوالي مسجلا أدني مستوياته في أكثر من ثلاثة أشهر في اعقاب تلميح الفدرالي بخفض أسعار الفائدة خلال النصف الثاني من العام الجاري في ظل خفض مستويات التضخم والنمو.

وتعرض الدولار لمزيد من الضغوط وسط تنامي التوترات الأمنية في الشرق الأوسط التي عززت الطلب على عملات الملاذ الامن والمعدن الأصفر.

ومن المحتمل أن تتواصل الضغوط على الدولار خلال تداولات الأسبوع الحالي في ظل ترقب الأسواق اجتماعات مجموعة العشرين والتي من المحتمل أن تجمع على هامشها لقاءا بين الرئيس الأمريكي ونظيره الصيني.

ومن غير المحتمل عما إذا كان الجانبين سوف يعلنا عن اتفاق تجاري شامل بينها، في الوقت التي تهيمن أجواء التفاؤل الحذر حول تذليل العقبات امام جولة جديدة من المفاوضات تفضي الى اتفاق وشيك.

ويتحرك مؤشر الدولار دون مستويات 95.50 نقطة خلال تداولات الصباح في الوقت الذي يترقب فيه الأسواق مزيدا من التصعيد في الشرق الأوسط مع فرض الرئيس ترامب مزيدا من العقوبات الكبرى ضد إيران بعد أقل من أسبوع من اسقاطها.

قفز الذهب نحو مستويات 1408 دولار خلال تداولات نهاية الأسبوع ملامسا اعلى مستوياته في نحو ستة أعوام وسط تزايد التوتر الأمني في الشرق الأوسط.

واشتعلت أسعار الذهب في اعقاب استهداف إيران طائرة مسيرة أمريكية كانت الولايات المتحدة على وشك تنفيذ ضربة ضد طهران قبل أن يلغيها الرئيس ترامب في اخر عشر دقائق.

لكن حالة التوتر لا تزال تهيمن على المشهد في ظل الترقب عن اعلان عقوبات جديدة ضد إيران لوح بها الرئيس ترامب في وقت سابق مشيرا أن بلاده علقت الرد ولن تنهيه عن استهداف الطائرة المسيرة وسط تزداد هجمات جماعة الحوثي اليمنية على جنوب السعودية بدعم من إيران.

ومن المحتمل أن يواصل المعدن الثمين مكاسبه مع تزايد التوتر في ظل تلويح إيران بالانسحاب من الاتفاق النووي الموقع عام 2015 في حال لم يقدم الاتحاد الأوروبي التسهيلات التي وعد بها.

قفزت أسعار النفط في نهاية تداولات الأسبوع الماضي مع التوتر الجيوسياسي في الشرق الأوسط والذي من المحتمل أن تتصاعد خلال الأسبوع الجاري.

في اعقاب استهداف ناقلتين نفط في مياه الخليج واستهداف الطائرة الامريكية، من المحتمل ان تتواصل حالة التوتر مثيرا المخاوف من اندلاع حرب إقليمية تشعل الأسعار على نطاق واسع.

فريق تحليل اكتيف تريدس


 

 

 

تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.