Date: 20 يونيو 2019

دفع قرار الاحتياطي الفدرالي بالإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير خلال اجتماع يوم أمس والاشارة الى تخفيضات محتملة بما يصل الى نصف نقطة مئوية خلال العام الحالي الى تخلي الدولار عن نحو واحد بالمائة من قيمته.

وجاء قرار الفدرالي في ظل تنامي حالة عدم اليقين في الأسواق وتراجع مستويات التضخم والتي قلصت توقعات المجلس الى 1.5% خلال العام الجاري بدلا من 1.8 % في يناير الماضي.

وأشار البنك الى أن سوف يتخذ اللازم من أجل المحافظة على استمرار النشاط الاقتصاد والنمو للعام العاشر على التوالي مسقطا تعهده السابق بالتحلي بالصبر.

ورغم إبقاء الفدرالي على توقعات النمو والبطالة دون تغيير إلا أن نصف أعضاء المجلس يرون الحاجة الى خفض أسعار الفائدة بواقع نصف نقطة مئوية خلال العام الحالي.

وتراجع الدولار على نطاق واسع امام سلة من العملات في اعقاب قرار الفدرالي ليلامس مستويات 96.40 نقطة خلال تداولات الصباح.

قفزت أسعار الذهب بأكثر من ثلاثة بالمائة في اعقاب اعلان الفدرالي عزمه خفض أسعار الفائدة نصف مئوية خلال العام الجاري ليتجاوز المعدن الثمين مستويات 1380 دولار امريكي.

وجاءت المكاسب الواسعة في المعدن الأصفر مع استمرار حالة عدم اليقين في النشاط الاقتصادي مع استمرار تبعات النزاع التجاري وتلميح البنوك المركزي بالعودة الى سياسة التسهيل النقدي.

ومن المحتمل أن يحتفظ الذهب بمكاسبه في نهاية تداولات الأسبوع مع ترقب قرار بنك إنجلترا المركزي والذي من المحتمل أن يلمح باتحاد المزيد من الإجراءات في ظل تنامي القلق من خروج دون اتفاق مع الاتحاد الأوروبي في اعقاب فوز بورسن جونسون بزعامة حزب المحافظين.

وعزز من مكاسب الذهب تصريحات الممثل التجاري للولايات المتحدة حول مصلحة الصين وامريكا التوصل الى اتفاق تجاري متوقعا اجراء لقاءات مع المسؤولين الصينين قبيل قمة مجموعة العشرين المزعم عقدها في اليابان الأسبوع المقبل.

عززت أسعار النفط من مكاسب بأكثر من واحد بالمائة خلال تداولات الصباح مستفيدا من تلميحات الاحتياطي الفدرالي بخفض أسعار الفائدة بما يعزز افاق النمو والطلب على النفط الخام.

واقترب الخام الأمريكي من مستويات 55 دولار في ظل استمرار الحديث عن عودة المفاوضات التجارية بين الصين والولايات المتحدة بعدما تعثرت الشهر الماضي وسط اتهام واشنطن بكين بالتنصل من تعهداتها السابقة مما دفع الرئيس الأمريكي لفرض تعريفات جمركية جديدة للضغط على بكين.

فريق تحليل اكتيف تريدس


 

 

 

تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.