Date: 16 أبريل 2019

عمقت أسعار الذهب من خسائرها متراجعة نحو أدني مستوياتها في أكثر من أسبوع خلال تداولات اليوم الأول من الأسبوع مع تحسن شهية المخاطرة بفعل التفاؤل باتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين

وتعززت معنويات المستثمرين في ظل مؤشرات على أن أكبر اقتصاديين في العالم يتجهان نحو انهاء خلافاتهم التجارية والتي استمرت لنحو تسعة أشهر فرضت خلالها الولايات المتحدة رسوما جمركية على الصين بنحو 250 مليار دولار امريكي

وجاء ارتفاع شهية المخاطرة نتيجة لتصريحات إيجابية حول الاتفاق التجاري المزمع عقده بين الجانبين في اعقاب تصريحات وزير الخزانة الامريكية حول اقتراب البلدين من الجولة الأخيرة للمفاوضات.

وتراجع الذهب نحو مستويات 1290 دولار في نهاية تداولات يوم أمس متوقعا مزيد من التراجع خلال الفترة القادمة في ظل موسم افصاح الشركات الامريكية والأرقام الإيجابية من الصين والتفاؤل بانحسار مخاوف النزاع التجاري.

عاد الإسترليني الى المكاسب امام الدولار مستعيذا مستويات 1.31 في ظل تحركات جانبية مع غياب أي تطورات بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي والذي وافق الأسبوع الماضي على تمديد مدة التفاوض لستة أشهر إضافية.

حيث انحسرت شدة التقلبات في العملة البريطانية في اعقاب الإعلان عن تمديد فترة الانفصال، لكن حالة عدم اليقين لا تزال تهيمن على الأسواق الأوروبية في ظل عدم اجماع القادة السياسيون على اتخاد قرار موحد للانفصال من الاتحاد الأوروبي.

وكان وزير الخارجية البريطانية قد أعلن عن محادثات بين الحكومة وحزب العمل المعارض من أجل التوصل الى اتفاق يفضي الى خارطة طريق تضمن الانفصال بشكل سلس.

ومن المحتمل أن يواصل الإسترليني مكاسبه المحدودة امام الدولار مع الميل نحو التقلبات خلال الفترة القادمة بفعل حالة عدم اليقين التي تشهدها الأسواق.

حافظ اليورو على مكاسبه امام الدولار حول مستويات 1.13 مع استمرار حالة التفاؤل بشأن المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، في الوقت التي وافقت المفوضية الأوروبية على اجراء مفاوضات تجارية مع الولايات المتحدة لثنيها عن فرض تعريفات جمركية على الشركات الأوروبية.

وكان اليورو تلقى دعما في نهاية الأسبوع من ارقام اقتصادية صينية إيجابية عززت من شهية المخاطرة ودفعت المستثمرين نحو اقتناء العملة الموحدة لتقفز نحو مستويات 1.13.

فريق تحليل اكتيف تريدس


لا تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.

تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.

لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.