Date: 1 فبراير 2018

أبقي الاحتياطي الفدرالي على أسعار الفائدة دون تغيير لكنه أشار الى تفاؤل في ارتفاع مستويات التضخم خلال العام الجاري في إشارة على أن استمرار صناع السياسة النقدية المضي قدما في تعديل أسعار الفائدة خلال الفترة المقبلة

وأشاد الفدرالي بالمكاسب القوية في سوق العمل وأنفاق الاسر والاستثمار مشيرا الى أن ذلك ينعكس إيجابيا عل نمو الاقتصاد الأمريكي بوتيرة معتدلة وأن يواصل سوق العمل النمو بوتيرة قوية خلال العام الحالي

وتفاءل الفدرالي في ختام اجتماعه الأخير تحت قيادة رئيس مجلسه جانيت يلين بشأن ارتفاع مستويات التضخم نحو المستويات المستهدفة والبالغة نحو 2% على أساس سنوي.

واختارت لجنة السياسة النقدية بالإجماع جيرول باول خلفا لجانيت يلين اعتبار من الثالث من الشهر الجاري بعدما اختاره الرئيس ترامب، ومن غير المحتمل ان يحدث بأول تغيرات جذرية في سياسات المركزي الأمريكي التي انتهجتها سابقته جانيت يلين

ولم يتفاعل الدولار كثيرا مع قرار الفدرالي بالإبقاء على أسعار الفائدة والذي جاء عند التوقعات ليغلق الدولار تداولات الشهر الماضي على خسائر بنحو 3% امام سلة من العملات هي الادنى منذ يوليو من العام الماضي

وارتفعت أسعار الذهب لتبعد عن أدني مستوياته في نحو أسبوع بفعل فشل الدولار في الاحتفاظ بالمكاسب الطفيفة التي سجلها في مستهل تداولات الأسبوع

وعاد الذهب الى الارتفاع الى مستويات 1340 دولار بعدما أبقي الاحتياطي الفدرالي على سياسته النقدية في انتظار بيانات الوظائف الأمريكي يوم غدا الجمعة

واستعاد اليورو التعافي امام الدولار مدعوما بانخفاض معدلات البطالة في المانيا والتي تمثل أكبر اقتصاد في منطقة اليورو الى 5.4% خلال شهر يناير مسجلة أدني مستوياتها منذ إعادة توحيد شطري المانيا عام 1990

ويتحرك اليورو حول مستويات 1.2450 امام الدولار بعدما حد تباطؤ مستويات التضخم في منطقة اليورو خلال شهر يناير من مواصلة المكاسب للعملة الموحدة والتي من المحتمل أن تستقر في ترقب لبيان سوق العمل الأمريكي.

وتعافت أسعار النفط من الخسائر الحادة التي تعرضت لها في وقت سابق من تداولات الثلاثاء في ظل التزام منظمة أوبك بتخفيضات كبيرة في الامدادات طغت في تأثيرها على زيادة الإنتاج الأمريكي

وعاد الخام الأمريكي للتحرك اعلى مستويات 64 دولار في الوقت الذي أظهرت إدارة معلومات الطاقة الامريكية ارتفاع المخزونات بالولايات المتحدة بنحو 6.8 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي ليسجل ثاني زيادة على التوالي

جورج البتروني