Date: 11 يوليو 2019

حملت شهادة جيروم بأول رئيس الاحتياطي الفدرالي امام اللجنة الاقتصادية في مجلس النواب الأمريكي تمهيدا امام اول خفض بأسعار الفائدة لأول مرة في نحو عشرة أعوام في وقت لاحق من الشهر الجاري، متعهدا بالتصرف على نحو مناسب لحماية النمو الاقتصادي من مخاطر النزاع التجاري والتباطؤ العالمي.

وأشار بأول الى الضعف العالمي والتي يخيم على أفق النمو الاقتصاد في الولايات المتحدة وسط تداعيات النزاع التجاري مع الصين، رغم بداية المفاوضات الأخيرة لكنها لم تكن كافية لتبدد حالة الضبابية التي تهيمن على المستثمرين.

وعلق بأول على أن ضعف الصناعات التحويليلة والتجارة والاستثمار في جميع انحاء العالم والتي اعزى أسبابها على تداعيات الخلافات التجارية المشتعلة منذ عام بين الولايات المتحدة والصين.

في حين أشاد بأول بسوق العمل ومعدل البطالة في الولايات المتحدة والتي من المحتمل ان تدفع مستويات التضخم الى الارتفاع، في حين تبقى متوسط الأجور متواضعة لتدفع صناع السياسة النقدية لخفض أسعار الفائدة دون احداث مخاطر نمو مفرطة في الاقتصاد الأمريكي.

ويستكمل بأول الشق الثاني من شهادته اليوم والي لا تحمل أهمية بالغة مثل الشق الأول والتي تتطرق خلالها الى السياسة النقدية وسط انتقادات متتالية من الرئيس ترامب حول سياسة الاحتياطي الفدرالي ومطالبه بخفض أسعار الفائدة.

وكان صناع السياسة النقدية قد اجمعوا في الاجتماع الأخير على أن المخاوف الاقتصادية قد تبرر خفض أسعار الفائدة ومن المحتمل أن يدفع التوتر التجاري التباطؤ العالمي الى تحرك في خفض الأسعار.

تراجع مؤشر الدولار بنحو نصف نقطة مئوية في اعقاب شهادة بأول امام الكونغرس ليبدد معظم مكاسبه التي سجلها منذ الجمعة الماضي في ظل تنامي التوقعات بخفض الأسعار نهاية الشهر الجاري.

استعاد الذهب تعافيه مستفيدا من ضعف الدولار ليسجل مكاسب بنحو واحد بالمائة خلال تداولات يوم أمس مع تزايد التوقعات بشأن خفض محتمل في أسعار الفائدة الامريكية.

وقفز الذهب نحو مستويات 1425 دولار امريكي خلال تداولات الصباح مدعوما بتصريحات رئيس الاحتياطي الفدرالي بشأن الاستعداد للتصرف على النحو المناسب لدعم النمو المستثمر في الاقتصاد الأمريكي مما عزز التوقعات بخفض أسعار الفائدة.

قفزت أسعار النفط بأكثر من أربعة بالمائة خلال تداولات يوم أمس مسجلة اعلى مستوياته في أكثر من شهر مدعومة من بيانات حكومة أمريكية أظهرت هبوطا حاد في المخزونات.

فريق تحليل اكتيف تريدس


 

 

 

تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.