تحليل السوق اليومي

اتفاق تجاري وشيك يعزز مكاسب الدولار الأمريكي

عزز الدولار من مكاسبه امام سلة من العملات وسط تفاؤل باقتراب تحقيق اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين تنهي نزاع تجاري دام من أكثر ستة عشر شهرا.

ويزداد التوقعات حيال تحقيق اتفاق تجاري بين الجانبين يتضمن الغاء للرسوم المزعم تفعيلها في الخامس عشر من ديسمبر القادم على الصين بقيمة 156 مليار دولار بالإضافة الى سعي الصين الحثيث لخفض التعريفات الجمركية الأخيرة التي فرضت عليها في سبتمبر الماضي.

ويأتي ضغط الصين على إدارة الرئيس ترامب الذي يسعى الى الوصول الى اتفاق تجاري يقدمه كإنجاز في حملته الانتخابية القادمة ومواجهة الاتهامات التي تلحقه بشأن انتهاك الدستور عبر الضغط على دولة أجنبية.

وقفز مؤشر الدولار بنحو نصف نقطة مئوية خلال تداولات يوم أمس مع استمرار التفاؤل بشأن قرب التوصل الى اتفاق تجاري ونزوح المستثمرين عن عملات الملاذ الان.

انزلق الذهب دون مستويات الحاجز النفسي لدى المتداولين المتمثل في 1500 دولار أمريكي خلال تداولات يوم أمس وسط توقعات بأن تتجه الولايات المتحدة لتأجيل رفع الرسوم الجمركية على بعض المنتجات الصينية خلال الاتفاق التجاري الجزئي بين الجانبين.

وضغطت التوقعات بشأن هدنة تجارية بين الولايات المتحدة والصين على تحركات الذهب لتدفعه الى التراجع نحو مستويات 1485 دولار أمريكي في نهاية تداولات يوم أمس.

ومن المحتمل أن تتواصل الضغوط على المعدن الثمين خلال تداولات اليوم في ظل تبلور اللمسات الأخيرة على الاتفاق التجاري بين الجانبين، في الوقت الذي تضغط بكين على واشنطن من اجل رفع جميع التعريفات الجمركية التي بدأت مع اندلاع النزاع التجاري.

قفزت أسعار النفط بأكثر من واحد بالمائة خلال تداولات يوم أمس على وقع التفاؤل بشأن قرب التوصل الى اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين.

وتجاوز الخام الأمريكي مستويات 57 دولار أمريكي في ظل إمكانية تراجع الولايات المتحدة عن بعض الرسوم الجمركية التي فرضتها سابقا بما يدعم قطاع الصناعة ويزيد الطلب على النفط الخام.

فريق تحليل أكتيف تريدس


 

 

تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.