Date: 5 أبريل 2019

تراجع الذهب خلال تداولات الصباح متداولا قرب أدني مستوياته في عشرة أسابيع بعدما لامسه في وقت سابق من تداولات يوم أمس مع مؤشرات على احزار تقدم في مفاوضات النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

وضغطت بيانات اقتصادية قوية من الولايات المتحدة على تحركات المعدن الأصفر بعدما سجلت اعانات البطالة الأسبوعية أدني مستوياتها في نحو 49 عاما بما يشير الى استمرار الزخم في سوق العمل رغم التباطؤ في النمو الاقتصادي.

ودفعت تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الى مزيد من الضغوط على المعدن الأصفر بعدما أشار الى أن الاتفاق مع الصين قد يكون في غضون أربعة أسابيع منهيا نزاعا تجاريا اقترب من العام.

وتترقب الأسواق في وقت لاحق من اليوم ارقام سوق العمل الأمريكي حيث من المتوقع أن يضيف 170 ألف وظيفة جديدة خلال شهر مارس وأن تستقر معدلات البطالة العامة حول مستويات 3.8%

ومن المحتمل أن تشكل بيانات سوق العمل الأمريكي إشارة جديدة على مدى صحة الاقتصاد الأمريكي في ظل المخاوف الأخيرة بفعل التباطؤ في النشاط الاقتصادي مع انحسار تأثير جملة التحفيز الضخمة التي أطلقتها الحكومة الامريكية على شكل اعفاء ضريبي وتحفيز مالي.

حام مؤشر الدولار حول مستويات 96.80 نقطة بعدما أضاف مكاسب طفيفة خلال تداولات يوم أمس مستفيدا من تراجع اعانات البطالة الأسبوعية في الولايات المتحدة

فشل اليورو في التماسك امام الدولار في ظل الضغوط التي تعرض لها من عزم الحكومة الإيطالية خفض توقعاتها للنمو الاقتصادي مما أشعل وتيرة المخاوف بشكل أوسع

وكان اليورو قد تعرض لبعض الضغوط في وقت سابق من تداولات يوم أمس مع مؤشرات ضعف من الاقتصاد الألماني بتراجع طلبات المصانع الى أدني مستوياتها في نحو عامين.

ودفع تباطؤ المؤشرات الإيطالية المركزي الأوروبي الى إطلاق برنامج تحفيز جديد لدعم النشاط الاقتصادي مستبعدا تعديل أسعار الفائدة حتى العام 2020

ويتحرك اليورو في نطاق ضيق في اعقاب اعلان المركزي الأوروبي برنامج تمويل البنوك الأوروبية حول مستويات 1.12 في الوقت الذي يتداول فيه منذ مطلع العام الجاري بين مستويات 1.12 و1.16.

 

فريق تحليل اكتيف تريدس


لا تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.

تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.

لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.