Date: 2 يوليو 2019

سجل الدولار بعض التعافي خلال التجاري تداولات اليوم الأول من الأسبوع في اعقاب الاتفاق على عودة المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين والتي هدأت من قلق الأسواق والانعكاسات السلبية على الاقتصاد الأمريكي بما يعزز فرص تأجيل خفض أسعار الفائدة.

وكان مسؤولي الاحتياطي الفدرالي قد صرحوا خلال الأسبوع الماضي بان البنك لن يتسرع في المضي قدما بتعديل أسعار الفائدة مما دعم الدولار قليلا، في الوقت الذي دفع التفاؤل بشأن انحسار موجة النزاع التجاري بتأثيرها السلبي على الأرقام الاقتصادية.

من جانبه صرح الرئيس ترامب أن المفاوضات التجارية مع الصين عادت الى مسارها وذلك في اعقاب تقديم ادارته تنازلات شملت عدم فرض رسوم جمركية جديدة وتقليص القيود على شركة هواوي عملاق التكنولوجيا الصيني للحد من التوتر مع بكين.

في المقابل وافقت بكين على شراء المنتجات الزراعية الامريكية والعودة الى طاولة المفاوضات والتي كانت قد انهارت في مايو الماضي، في حين لم يحدد أي من الجانبين موعدا نهائيا للتوصل الى اتفاق رغم احتفاظها بنقاط خلافية كبيرة.

نجح مؤشر الدولار في العودة اعلى مستويات 96 نقطة خلال تداولات يوم أمس رغم استمرار الأرقام الضعيفة التي كان اخرها ضعف مؤشر مديري المشتريات في القطاع الصناعي والذي سجل أدني مستوياته منذ أكتوبر من العام 2016.

ضغط تعافي الدولار على الذهب ليدفعه الى التراجع دون مستويات 1390 دولار، في الوقت الذي دفع الاتفاق بين الولايات المتحدة والصين الى اقبال المستثمرين على الأصول عالية المخاطرة.

ومن المحتمل أن يتواصل الضغط على الذهب خلال تداولات الأسبوع في ظل ترقب بيانات سوق العمل الأمريكي نهاية الأسبوع الجاري والتي سوف تكون مفتاح التحركات على المعدن الثمين عبر تأثيرها بشكل كبير في قرار الاحتياطي الفدرالي لخفض أسعار الفائدة خلال الشهر الجاري.

انزلق اليورو دون مستويات 1.13 امام الدولار في ظل فشل زعماء الاتحاد الأوروبي في التوصل إلى اتفاق حول من يمكن له تبوؤ أعلى الوظائف في الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك خليفة رئيس المفوضية جان كلود يونكر ورئيس المركزي الأوروبي.

وكانت الانتخابات البرلمانية الأوروبية قد أظهرت تراجعا في أحزاب الوسط مما دفعها لفقدان الأغلبية لتمرير القرارات مع بزوغ نجم أحزاب اقصى اليمين المناهض للاتحاد.

فريق تحليل اكتيف تريدس

 


 

 

 

 

تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية.تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades PLC (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات.لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط، وبالتالي أي شخص يعتمد على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.