Date: 13 يونيو 2018

عزز الدولار من مكاسبه مستفيدا من وصف الرئيس الأمريكي لقاء القمة الذي جمعه بالزعيم الكوري كيم جونع أون باللقاء الناجح وانه مضى على نحو أفضل مما توقعه أحد متوقعا أن تبدأ عملية نزع السلاح النووي بسرعة كبيرة جدا

وأنهى اللقاء حقبة من الصراع التاريخي امتدت لأكثر من نصف قرن بعدما توجت القمة بتعهدات وضمانات لنزع الأسلحة النووية وإيقاف المناورات العسكرية في شبه الجزيرة الكورية

وازاح الاتفاق المخاوف الجيوسياسية التي كانت بين الجانبين منذ مطلع العام الجاري في ظل تبادل الاتهامات والاهانات بين الزعيمين في ظل تسارع التجارب الصاروخية والنووية من كوريا الشمالية

ونجح مؤشر الدولار تعويض جزءا من خسائره التي تعرض لها امام سلة من العملات الأسبوع الماضي ليعود ويتحرك حول مستويات 93.80 نقطة في ظل ترقب الأسواق قرار الاحتياطي الفدرالي

حيث يختتم اليوم الاحتياطي الفدرالي اجتماعاته ببيان السياسة النقدية وأسعار الفائدة والتي من المحتمل ان يتجه صناع السياسة النقدية بتعديل الأسعار بنحو 25 نقطة أساس

ويختتم الاحتياطي اجتماعات بالبيان الصحفي لجيرول باول والذي يتطلع اليه المستثمرين عن كثب للحصول على إشارات حول خطط المركزي القادمة حول تعديل الأسعار

ومن المحتمل ان يتلقى الدولار دعما محدودا من تعديل الأسعار، في حين تدفع التفاؤل بتعديلها لاحقا خلال العام الجاري الدولار لتحقيق مكاسب واسعه امام سلة من العملات

فشلت أسعار الذهب في اختراق مستويات الحاجز النفسي حول 1300 دولار في ظل نجاح القمة المرتقبة بين الزعمين الأمريكي والكوري في سنغافورة

وتراجع الذهب نحو مستويات 1295 دولار متأثرا بانحسار القلق الجيوسياسي الذي صاحب شبه الجزيرة الكورية منذ نهاية العام الماضي في ظل التجارب الصاروخية والنووية الكورية

ومن المحتمل أن يعمق الذهب من خسائره خلال تداولات اليوم في اعقاب افصاح الفدرالي عن سياسته التي من الممكن أن تكون أكثر تشددا وتدفع بتخلي المستثمرين عن اقتناء المعدن الثمين

تخلى اليورو عن مكاسبه التي سجلها منذ بداية الأسبوع بعدما أظهر مؤشر ثقة الاعمال في الاقتصاد الألماني تراجعه نحو أدني مستوياته في خمس سنوات بفعل الخلاف التجاري مع الولايات المتحدة

ودفع تعثر تشكيل الحكومة الإيطالية وتهديد أعضائها بالخروج من الاتحاد الأوروبي الى زعزعة الثقة في الاقتصاد الألماني والتي انخفض نحو خلال الشهر الجاري

وتراجع اليورو نحو مستويات 1.1750 ومن المحتمل ان يواصل التحرك حولها في انتظار قرار الاحتياطي الفدرالي في وقت لاحق من اليوم

تراجعت أسعار النفط عن جزءا من مكاسبها بعدما أظهرت إدارة معلومات الطاقة ارتفاع المخزونات الامريكية بوتيرة فاقت التوقعات خلال الأسبوع الماضي

وانزلق الخام الأمريكي عن مستويات 66 دولار متأثرا بالبيانات الامريكية، في الوقت التي دفعت تصريحات منظمة أوبك حول زيادة انتاجها خلال النصف الثاني من العام الجاري بما يشير الى عدم تعجل المصدرين الى زيادة الانتاج

جورج البتروني