Date: 21 ديسمبر 2017

أقر مجلس النواب الأمريكي مشروع قرار الإصلاح الضريبي هو الأول في نحو ثلاثين عام ليكون بانتظار توقيع الرئيس الأمريكي قبل أن يصبح تشريعا في البلاد وهو البالغ نحو 1.5 تريليون دولار.

ووافق مجلس النواب على المشروع بأغلبية 224 صوتا ضد 201 صوت ليقره للمرة الثانية في يومين بعد أن تسبب خطأ إجرائي في تصويت آخر يوم الأربعاء.

وفشل الدولار في تحقيق مكاسب أمام سلة من العملات ليتراجع عن أعلى مستوياته في نحو شهر متأثراً بانحسار السيولة مع استحقاق عطلة عيد الميلاد وسط التفاؤل الحذر بأن تنعكس هذه القوانين على النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة.

وعزز الذهب من مكاسبه لليوم الرابع على التوالي مستفيداً من ضعف الدولار من مشروع الكونغرس الذي يمنح الحكومة الامريكية تنفيذ أكبر إصلاحات ضريبية في نحو 30 عاماً.

واستقر الذهب حول مستويات 1265 دولار في نهاية تداولات يوم أمس، ومن المحتمل أن يواصل التحرك في نطاق ضيق مع الحفاظ على مستويات 1260 دولار في نهاية تداولات الأسبوع.

وعزز اليورو من مكاسبه امام الدولار ملامساً مستويات 1.19 في وقت سابق من تداولات يوم أمس مع تراجع المؤشرات الأوروبية في ظل القلق على الشركات التي تجني إيرادات كبيرة من الولايات المتحدة والتي من المحتمل أن تتأثر بمنافسة الشركات الامريكية بعد تطبيق القرار الذي شرعه الكونغريس.

لكن اليورو فشل بالاحتفاظ طويلا بمكاسبه ليتحرك حول مستويات 1.1870 دولار في انتظار أرقام الاقتصاد الأمريكي النهائية خلال الربع الثالث.

وتراجع الإسترليني أمام الدولار بفعل تصريحات تريزا ماي التي اشارت خلالها بأن بريطانيا سوف تسعى جاهدة من أجل حماية مكانة مدينة لندن كأكبر مركز مالي عالمي في محادثات الانفصال عن الاتحاد الأوروبي.

ويعتبر التمسك باشتراطات لتريزا ماي قبل انطلاق الموجة الثانية من المفاوضات الأوروبية عقبة جديدة تواجه المحادثات في اعقاب فشل ماي في تمرير مشروع قانون أمام البرلمان البريطاني في وقت سابق من الشهر الجاري، وهو الامر الذي ينعكس بإثارة القلق من التوجه نحو انفصال صعب يكون له نتائج كارثية على الاقتصاد البريطاني.

وعززت أسعار النفط من مكاسبه خلال تداولات يوم أمس مع توقعات بمزيد من الانخفاض من مخزونات الخام الأمريكي واستمرار تعطل خط الانابيب في بحر الشمال.

واستقر الخام الأمريكي حول مستويات 58 دولار قرب أعلى مستوياته في نحو عامين ونصف ومن المحتمل أن يواصل التحرك بإيجابية في نهاية تداولات الاسبوع.

جورج البتروني