Date: 23 يناير 2018

أنهت تسوية مؤقتة شلل الحكومة الأمريكية الذي امتد منذ منتصف الجمعة الماضي بعدما قبل الديمقراطيين في مجلس الشيوخ مشروع الموازنة المؤقتة بأغلبية 81 نائباً ومعارضة 18 اخرين.

وعبر الرئيس الأمريكي عن سعادته بعودة الديمقراطيين إلى صوابهم وإظهار الرغبة في تمويل الأنشطة العسكرية والدوريات الحدودية وتقديم الدواء للأطفال.

وفشل الدولار في تقليص خسائره أمام سلة من العملات ليتراجع نحو أدنى مستوياته في نحو ثلاثة أعوام رغم الاتفاق الذي أنهى اغلاق الحكومة الفدرالية والذي امتد ليومين.

وحافظ الذهب على الاستقرار حول مستويات 1330 دولار مستفيداً من ضعف العملة الامريكية رغم أجواء التفاؤل والايجابية من تمرير الموازنة المؤقتة والتي تمتد إلى الثامن من الشهر المقبل.

ومن المحتمل أن يواصل الذهب التحرك في نطاق جانبي في ترقب لاجتماع البنك المركزي الأوروبي وبيانات الناتج الإجمالي في الولايات المتحدة والتي من المحتمل أن تمنح أعضاء الفدرالي الضوء الأخضر نحو المزيد من الإجراءات في تشديد السياسة النقدية.

وعزز الإسترليني من مكاسبه أمام الدولار مسجلاً أعلى مستوياته منذ اعلان عن نتائج الاستفتاء البريطاني بالانفصال عن الاتحاد الأوروبي وموسعا موجة المكاسب لتدخل اسبوعها الخامس.

واقترب الإسترليني من مستويات 1.40 دولار في ظل سلسلة مكاسب هي الأطول منذ العام 2014، لكنه لا يزال متراجعاً بنحو 7% عن مستوياته قبل التصويت على الانفصال.

ومن المحتمل أن يستقر الإسترليني قرب مستويات 1.40 في ظل ترقب الأسواق لموجة مفاوضات جديدة بين الاتحاد الأوروبي والحكومة البريطانية بعد تفاؤل حذر بشأن اتفاق يقضى بالحفاظ على العلاقة التجارية مقابل فاتورة لم تحدد قيمتها.

وعادت أسعار النفط الى المكاسب في مستهل تداولات الأسبوع مدعومة بتصريحات سعودية بأن التعاون بين منتجي النفط المشاركين في برنامج خفض الإنتاج سوف يستمر إلى ما بعد العام الجاري من أجل تعزيز الأسعار.

واقترب الخام الأمريكي من مستويات 64 دولار مستفيداً من التصريحات السعودية، في انتظار الإفصاح عن المخزونات الامريكية الصادرة عن معهد البترول يوم غداً الاربعاء.

جورج البتروني