تحليل السوق اليومي

تحليل السوق اليومي

العملات

استقر الدولار إلى حد ما مقابل العملات الرئيسية الأخرى خلال التعاملات المبكرة لليوم، الأربعاء.

ويتحكم في الديناميكية الأخيرة للدولار الأمريكي بشكل كبير تذبذبات سوق السندات، حيث تأثرت عائدات الخزانة بخوف المستثمرين من احتمالية عودة التضخم. وقد نجح مزاد سندات الثلاث سنوات الذي عقد أمس في تهدئة الأوضاع فيما يخص استقرار العوائد، مما كان له تأثير مماثل على الدولار.

في وقت لاحق اليوم، سيعقد مزاد كبير آخر لسندات الخزانة ذات الـ 10 سنوات، والذي إذا ظل الطلب فيه مرتفعًا، قد يخلق مجالًا لمزيد من ضعف الدولار.

 

الأسهم الأوروبية

استأنفت الأسهم الأوروبية اتجاهها الصعودي، على الرغم من افتتاحها على انخفاض، حيث لا تزال شهية المستثمرين للمخاطرة حاضرة. حتى إذا استمر التنقل بين النمو والأسهم “الدفاعية”، فإن معنويات السوق العالمية لا تزال موجهة نحو الأصول ذات المخاطر العالية هذا الأسبوع.

في الواقع، مع توقيع اليوم على حزمة تحفيز بقيمة 1.9 تريليون دولار من الرئيس بايدن وتسريع عملية التطعيم في العديد من النقاط الساخنة، من الصعب العثور على أي سبب يدعو للانخفاض في الوقت الحالي. مع ذلك، ينتظر العديد من المتداولين صدور مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكي اليوم حيث من المتوقع حدوث زيادة واضحة، بينما يراقب تجار أسهم الطاقة عن كثب بيانات مخزونات النفط الخام التي قد تؤدي إلى مزيد من التقلبات في السوق تجاه عمال المناجم والقيم الدورية وشركات صناعة السيارات.

من الناحية الفنية، قام مؤشر Stoxx-50 بتصفية المقاومة الرئيسية عند 3800- 3795 نقطة، مما يحيي الآمال للأهداف العليا عند 3835 نقطة و 3900 نقطة.

 

لا تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية. تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات. لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط. وبالتالي وبالتالي ، فإن أي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.