تحليل السوق اليومي

تحليل السوق اليومي

العملات

تم تداول الدولار الأمريكي بشكل فاتر مقابل العملات الرئيسية الأخرى خلال الجزء الأول من جلسة الأربعاء. بعد أن حافظ الدولار خلال الجلسة السابقة على مكانة متقدمة بسبب زيادة التقلبات في سوق السندات وارتفاع العوائد بفعل احتمالية عودة التضخم في أعقاب الوباء، تخلت العملة الأمريكية عن بعض تلك المكاسب أمس الثلاثاء، مع عودة الهدوء إلى السوق. وانخفض عائد سندات الخزانة لمدة 10 سنوات من 1.6٪ الأسبوع الماضي إلى 1.4٪ في الوقت الحالي.

النفط

أظهر النفط تقلبًا محدودًا مع بقاء المستثمرين على وضع الترقب قبل اجتماع أوبك، والذي من المحتمل أن يكون محركًا مهمًا للسوق في هذا القطاع. قد يؤدي خفض القيود المفروضة على الإنتاج في الأشهر القليلة الماضية إلى إبطاء ارتفاع الأسعار الأخير، ولكنه من غير المحتمل أن يوقف اتجاه التعافي الذي شهدناه منذ مايو 2020.

الأسهم الأوروبية

ارتفعت أسواق الأسهم في أوروبا اليوم، الأربعاء، متبعة الاتجاه الآسيوي، حيث عاد المستثمرون للتركيز على الانتعاش المدعوم بالتحفيز. حتى لو ظل كل من الوضع في أسواق السندات وعدم اليقين بشأن الوتيرة المستقبلية للتغيير في أسعار الفائدة بمثابة سؤال محوري لمتداولي الأسهم، فإن التركيز قصير الأجل ينصب على البيانات الكلية والتحركات التحفيزية من قبل الحكومات.

ويأتي أفضل أداء أوروبي من مؤشر FTSE-100 بعد أن اطمأن المستثمرون بتوسيع مخطط الإجازة في المملكة المتحدة. وقد أدى ذلك إلى تفوق أداء الأسهم البريطانية على بقية أوروبا (STOXX-50) حيث يتم تداول المؤشر الآن عند مستوى 6700 نقطة، فيما قد يؤدي إخلاء هذه المنطقة إلى ارتفاع الأسعار بسرعة نحو 6722 نقطة وفي النهاية إلى 6800 نقطة.

مع ذلك، قد يشهد اليوم ارتفاعًا في التقلبات، حيث يتفاعل المستثمرون مع مجموعة أخبار الاقتصاد الكلي الصادرة اليوم مثل تقرير مؤشر مديري المشتريات في المملكة المتحدة PMI وإعلان الميزانية بالإضافة إلى تقرير ADP الأمريكي ومؤشر مديري المشتريات غير التصنيعية ISM.

لا تشكل المعلومات المقدمة بحوث استثمارية. لم يتم إعداد هذه المواد وفقاً للمتطلبات القانونية المصممة لتعزيز استقلالية أبحاث الاستثمار، ومنه فهي تعتبر مواد تسويقية. تم إعداد جميع المعلومات بواسطة ActivTrades (“AT”) . لا تحتوي المعلومات على سجل أسعارAT ، أو عرض أو طلب للحصول على عملية في أي أداة مالية. لا يوجد أي تمثيل أو ضمان يتعلق بدقة أو اكتمال هذه المعلومات. لا تراعي أي مادة مقدمة الهدف الاستثماري والوضع المالي لأي شخص قد يتسلمها. الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للأداء المستقبلي. توفر AT خدمة التنفيذ فقط. وبالتالي وبالتالي ، فإن أي شخص يتصرف بناءً على المعلومات المقدمة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة.