Date: 12 سبتمبر 2017

تعافي الدولار في مستهل تداولات الأسبوع وسط الارتياح من عدم اقدام كوريا الشمالية على اجراء تجربة نووية تستبق اجتماع مجلس الامن للتصويت على قرار ينص بتشديد العقوبات الاقتصادية.

وعزز الدولار وسط أجواء من الارتياح نتيجة تحول إعصار ارما الى عاصفة استوائية لينحصر تدريجيا عن ولاية فلوريدا ومدينة ميامي، وبرغم التكلفة الباهظة للإعصار الا أنها جاءت بأقل من التوقعات.

وكان مجلس الامن قد صوت بالإجماع على مشروع قرار معدل قدمته الولايات المتحدة لتضمن عدم اعتراض الصين وروسيا باستخدام حق الفيتو، وينص مشروع القرار على منع الواردات النفطية لكوريا الشمالية وحظر استيراد المنسوجات إضافة الى تقليص العمالة الكورية بالخارج.

في حين صرحت نيكي هيلي مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة بأن قرار اليوم ما كان له أن يصدر لولا العلاقة القوية التي تطورت بين الرئيس دونالد ترامب والرئيس الصيني شي جين بينغ

فيما استبقت كوريا الشمالية جلسة مجلس الامن لتصويت على مشروع القرار بتهديدات للولايات المتحدة عبر رد عنيف ومؤلم لم تشهد له مثيل في تاريخيها

وتراجع الذهب بنحو واحد بالمائة مبتعدا عن اعلى مستوياته في نحو عام بعدما انحسرت المخاوف التي كانت تترقب إطلاق تجربة صاروخية جديدة خلال احتفالاتها بمناسبة التأسيس التاسع والستين، مما أعاد الدولار الى التعافي من أدني مستوياته في نحو عامين ونصف والتي سجلها نهاية الأسبوع الماضي بفعل تلك المخاوف.

ويتحرك الذهب حول مستويات 1322 دولار، مترقبا رد الفعل الكوري على قرار مجلس الامن إضافة الى ارقام التضخم الامريكية في نهاية الأسبوع والتي تعطي إشارات واضحة على تحرك الفدرالي القادم بشأن سياسته النقدية.

وتخلى الإسترليني عن مستويات 1.32 دولار متأثرا بقوة الأخير، في حين تتجه الأنظار اليوم نحو ارقام التضخم البريطانية والتي من المحتمل أن تسجل ارتفاعا بواقع 0.5% خلال شهر أغسطس ما يحيي الآمال بشأن تعديل بنك إنجلترا أسعار الفائدة بعدما أحجم عنها في اجتماعه الأخير.

وتعافت أسعار النفط بعدما ناقش وزير النفط احتمالية تمديد الاتفاق العالمي لخفض الإنتاج الى وقت أطول من مارس من العام المقبل مع نظيره الفنزويلي والكازاخستاني

وساهم استئناف مصاف نفطية رئيسية في الولايات المتحدة العمليات في أعقاب الإعصار هارفي وهو ما قد يساعد في زيادة الطلب على الخام وسط تراجع في طلبات البنزين بفعل الاعصار ارما

ويتحرك الخام الأمريكي حول مستويات 48 دولار في انتظار ارقام المخزونات الأمريكي خلال الأسبوع الماضي.

جورج البتروني