Date: 21 مايو 2018

استقر الدولار قرب اعلى مستوياته في نحو خمسة أشهر في مستهل تداولات الأسبوع محافظا على المكاسب التي سجلها الجمعة الماضي بفعل تزايد القلق في منطقة اليورو بفعل ضبابية المشهد السياسي في منطقة اليورو

وواصل الدولار مكاسبه للجلسة السادسة على التوالي بعدما كان قد أنهي الأسبوع الماضي على مكاسب بأكثر من واحد بالمائة ليوسع مكاسبه منذ مطلع العام بنحو 5% في ظل التوقعات بأن يواصل الاحتياطي الفدرالي تعديل أسعار الفائدة من أجل كبح جماح التضخم

وقفز مؤشر الدولار نحو مستويات 93.60 مقتربا من اعلى مستوياته منذ مطلع العام الجاري، ومن غير المحتمل أن يشهد الدولار تحركات كبيرة خلال اليوم في ظل شح الأرقام الاقتصادية الهامة

فشل اليورو في التعافي امام الدولار من الخسائر الحادة التي تعرض لها على مدار الأسبوع الماضي بفعل حالة القلق السياسي الذي تشهده منطقة اليورو في ظل مطالبات لأحزاب اليمين بشطب نحو 250 مليار يورو من الديون المستحقة للمركزي الأوروبي

وآثار مطالبة الأحزاب التي تنوي تشكيل ائتلاف حكومي في إيطاليا المخاوف من يعيد الى الاذهان سيناريو تخلف اليونان عن سداد ديونها والتي أطاحت بالعملة الموحدة بأكثر من 10 بالمائة من قيمته.

وتسعى الحكومة الإيطالية التي ينوي تشكيلها أحزاب الخمس نجوم المعارضة للمؤسسات وحزب الرابطة اليميني الى زيادة الانفاق العام بما يعزز من فرص زيادة حجم الدين العام للدولة والبالغ نحو 130% من حجم الاقتصاد الإيطالي.

ويعتبر الدين الإيطالي مضاعفة لوائح العمل باتفاق بروكسيل لمنطقة اليورو والذي حدد حجم الدين العام بنحو 60% من حجم الاقتصاد مطالبا الدول بضرورة خفض الانفاق والتقشف

ومن المحتمل أن يشهد اليورو أيام عصيبة في حال نجحت الائتلاف في تشكيل الحكومة والتي من المحتمل أن تثير الذعر بالتنصل من اتفاقيات الشراكة التي تربطها مع الاتحاد الأوروبي ومنطقة اليورو

استقرت أسعار الذهب حول مستويات 1290 دولار بعدما ابتعدت عن أدني مستوياتها منذ مطلع العام الجاري بفعل التوترات السياسية في إيطاليا.

وقلص الذهب من الضغوط التي تعرض لها بفعل قوة الدولار نتيجة لنزوح المستثمرين عن السندات الإيطالية والتوجه نحو الملاذ الآمن

في حين لا تزال قوة الدولار تهيمن على المعدن الثمين في ظل التفاؤل بنجاح جولة المفاوضات الامريكية الصينية وانحسار المخاوف بشأن اندلاع نزاع تجاري في اعقاب تصريحات المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض لاري كودلو بأن الصين تلبي الكثير من مطالبنا لخفض عجز الميزان التجاري

وأفصح كودلو عن أن الصين قدمت اقتراحا لخفض العجز في الميزان التجاري بنحو 200 مليار دولار في قطاعي الزراعة والطاقة

قلصت أسعار النفط من مكاسبها بعدما قلل وزير النفط الإيراني من تأثير قرار الرئيس الأمريكي الانسحاب من الاتفاق النووي متعدد الأطراف مشيرا الى عدم تأثر الصادرات الإيرانية في حال استمر الاتحاد الأوروبي بالاتفاق

وامهلت الولايات المتحدة طهران بين 90 و180 يوما للموافقة على تعديلات في الاتفاق النووي قبل أن تدخل عقوبات واسعة حيز التنفيذ تشمل القطاع النفطي والتحويلات مع البنك المركزي الايراني

جورج البتروني