تحليل السوق اليومي

الدولار يعود للتعافي وترامب يواصل توعدته بمزيد من الإجراءات الحمائية

تعافي الدولار خلال تداولات يوم أمس متجاهلا ضعف ثقة المستهلك في الولايات المتحدة وتصاعد التوتر التجاري بين الولايات المتحدة وكل من حلفائها والصين

وعوض الدولار جزءا من خسائره التي تعرض لها في نهاية الأسبوع الماضي ومطلع الأسبوع الجاري رغم تصريحات جديدة للرئيس ترامب أشار خلالها ان الحكومة الامريكية بصدد الانتهاء من دراسة بشأن زيادة الرسوم الجمركية على السيارات القادمة من الاتحاد الأوروبي

وكان ترامب قد هدد الجمعة الماضي بفرض رسوم بنحو 20% على جميع السيارات الواردة من الاتحاد الأوروبي وذلك في اعقاب تحقيق أطلقته ادارته حول تهديد واردات السيارات للأمن القومي

عمق الذهب خسائره متراجعا دون مستويات 1255 دولار وملامسا أدني مستوياته في ستة أشهر مع تزايد القلق من انعكاس الخلاف التجاري في ارتفاع مستويات التضخم

ومن المحتمل أن يواصل الخلاف التجاري دعم المستثمرين للتوجه نحو السندات الامريكية وارتفاع مستويات التضخم، ويدفع الاحتياطي الفدرالي صوب زيادة أسعار الفائدة بوتيرة أسرع من التوقعات.

فشل اليورو بالاحتفاظ طويلا بمستويات 1.17 امام الدولار وسط حالة من القلق دفعت المستثمرين للتخلي عن اقتناء العملة الموحدة بفعل البيانات الضعيفة من مؤشر مناخ الاعمال في المانيا

وكان المؤشر اظهر احباط لدى أوساط المستثمرين بشأن وصول الاقتصاد الألماني الى ذروته خلال العام الماضي في ظل القلق من الرسوم الجمركية التي تفرضها الولايات المتحدة والتي تبدأ قريبا على السيارات الأوروبية والتي تعبر فخر الصادرات الألمانية للعالم

ويتحرك اليورو حول مستويات 1.1650 امام الدولار متأثرا بالأرقام الألمانية، ومن المحتمل أن يواصل اليورو الاستقرار خلال تداولات اليوم في ظل شح الأرقام الاقتصادية الهامة وارتباط المعنويات بالقلق التجاري بفعل إجراءات الولايات المتحدة الحمائية

قفزت اسعار النفط نحو أثنين بالمائة خلال تداولات يوم أمس ليتجاوز الخام الأمريكي حاجز 70 دولار للمرة الأولى في نحو شهرين في ظل حث واشتطن حلفائها على وقف وارداتهم من النفط الإيراني

وعزز الخام من مكاسبه بعدما أعلن معهد البترول الأمريكي انخفاض مخزونات النفط الخام بشكل مفاجئ بنحو 9.2 مليون برميل بما تجاوز التوقعات التي كانت تشير الى تراجع بواقع 2.6 مليون

جورج البتروني