Date: 11 يوليو 2018

عاد الدولار الى تعزيز مكاسبه مسجلا اعلى مستوياته في نحو ستة أشهر امام سلة من العملات وسط نزوح المستثمرين عن اقتناء الأصول الامنة

وجاء ارتفاع الدولار في ظل مؤشرات تدل على أن الزخم الاقتصادي العالمي لم يتضرر من التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين رغم المخاوف من انزلاق التوتر نحو صراع تجاري محتدم

وقفز مؤشر الدولار متجاوزا مستويات 94 نقطة في وقت سابق، قبل أن يبدد معظم مكاسبه متراجعا نحو مستويات 93.80 نقطة

تعافي الإسترليني من بعض الخسائر التي تلقاها في مستهل تداولات الأسبوع في اعقاب استقالة وزيرين من حكومة تريزا ماي بفعل خطط الحكومة للانفصال عن الاتحاد الأوروبي

وساهمت التوقعات بأن تستمر ماي في منصبها مشرعة خطتها للانفصال عن الاتحاد الأوروبي الى تعافي الإسترليني بعد تصريحات لزعيم حزب المحافظين بعدم التصويت لحجب الثقة عن الحكومة

في حين ساهمت بيانات الناتج الإجمالي في الحد من ارتفاع الإسترليني إضافة الى ارتفاع الدولار ليفشل الإسترليني في الاستقرار اعلى مستوياته 1.33

أطاح انخفاض معنويات المستثمرين في المانيا خلال شهر يوليو باليورو امام الدولار بعدما سجلت أدني مستوياته في نحو ستة أعوام بفعل تصاعد التوترات التجارية مع الولايات المتحدة

وانكمش مؤشر زيو لمعنويات المستثمرين بواقع 24.7 خلال شهر يوليو متراجع من 16.1 عن الشهر السابق ليعمق المخاوف حول انعكاس الصراع التجاري على الاقتصاد الأوروبي

ودفعت البيانات الضعيفة الى تراجع اليورو على نطاق واسع امام سلة من العملات قبل ان يقلص خسائره ويعود الى التحرك اعلى مستويات 1.17 امام الدولار

فشلت أسعار الذهب في الحفاظ على مكاسبها متأثرة بارتفاع الدولار في ظل توقعات بأن تدفع بيانات التضخم الامريكية المعدن الأصفر نحو أدني مستوياتها في سبعة أشهر

وفشل الذهب في اختراق اعلى مستوياته في نحو أسبوعين بعدما حدت مستويات 1265 دولار من مكاسب المعدن الثمين لتدفعه الى التراجع نحو مستويات 1255 دولار

عززت أسعار النفط من مكاسبها خلال تداولات يوم أمس مدعوما من المكاسب التي سجلتها الأسواق العالمية واستمرار المخاوف من تعطل الامدادات القادمة من كندا وليبيا

واستقر الخام الأمريكي اعلى مستويات 74 دولار في ظل توقعات بان تفرض الولايات المتحدة عقوبات هي الأقصى تاريخيا على إيران تدفع خامس أكبر منتجي النفط في العالم نحو حجب صادراتها نهائيا

جورج البتروني