Date: 5 يوليو 2018

عمق الدولار من خسائره خلال تداولات يوم أمس في ظل عطلة بالأسواق الامريكية بمناسبة عيد الاستقلال وترقبا لمحضر السياسة النقدية من الاحتياطي الفدرالي وتفعيل الرسوم الجمركية الجديدة على الواردات الصينية

تتجه الأنظار خلال اليوم نحو محضر اجتماع الفدرالي للحصول على إشارات ودلائل حول رؤية الفدرالي بتشديد سياسته النقدية ومدى تأثر الاقتصاد الأمريكي بالسياسية الحمائية التي تتبعها الحكومة الامريكية.

حيث عدل الاحتياطي أسعار الفائدة خلال اجتماع الأخير معللا ذلك باستمرار تعافي التضخم ومتجهها نحو مستوياته المستهدفة حول 2%، في حين من المحتمل أن تدفع برامج التحفيز المالي الضخمة التي أطلقتها الحكومة الأمريكي مع بداية الربع الثاني من تسارع نشاط الاقتصاد الأمريكي بما ينطوي على زيادة أكبر في أسعار الفائدة

ويتطلع المستثمرين الى قراءة ما بين السطور حول نظرة الاحتياطي الفدرالي من انعكاس إجراءات الحكومة الأمريكية الحمائية على حالة الاقتصاد الأمريكي وتسارع معدل التضخم

عزز الذهب من مكاسبه مسجلا اعلى مستوياته في نحو أسبوع مبتعدا عن أدني مستوياته في نحو سبعة أشهر ومستفيدا من تراجع الدولار مع عطلة الاستقلال الأمريكي

وعاد الذهب الى التحرك حول مستويات 1255 دولار خلال تداولات يوم أمس في انتظار الإفصاح عن محضر الفدرالي والذي من المحتمل أن يزيد الضغوط على المعدن الثمين

واصل الإسترليني تعافيه امام الدولار مستفيدا من بيانات إيجابية في قطاع الخدمات البريطاني اظهر قوة دافعة خلال الشهر الماضي بما يتوافق مع التوقعات بأن يتجه بنك إنجلترا المركزي صوب تعديل أسعار الفائدة خلال وقت لاحق من العام الجاري

حيث اظهر الاقتصاد البريطاني علامات أولية على بداية الانتعاش في اعقاب بداية هزيلة مطلع العام الجاري دفعت العملة البريطانية الى التراجع نحو أدني مستوياتها في نحو سبعة أشهر

ولا يزال الإسترليني يتعرض الى ضغوط بفعل المخاوف بشأن قدرة بريطانيا على التوصل الى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي بشأن مغادرة الاتحاد الأوروبي في مارس القادم

تجاوز الخام الأمريكي حاجز 75 دولار بفعل تصريحات لقائد الحرس الثوري الإيراني هدد خلالها بمنع صادرات النفط من منطقة الشرق الأوسط إذا حظرت الولايات المتحدة مبيعات النفط الإيراني

وهدد القائد بإغلاق مضيق هرمز والذي تمر خلاله نحو 20% من الاحتياج العالمي يوميا، ليساهم في زيادة القلق حول تأثر الأسعار بالعقوبات الامريكية الوشيكة على إيران وتبعاتها على المنطقة

جورج البتروني