Date: 18 يونيو 2018

وسع الدولار من مكاسبه في نهاية تداولات الأسبوع الماضي مدعوما بتباين السياسة النقدية بين الاحتياطي الفدرالي والمركزي الأوروبي حول تشديد السياسة النقدية

ومسح الدولار كل الخسائر التي تعرض لها في اعقاب بيان السياسة النقدية الأربعاء الماضي ليسجل أفضل أداء اسبوعي في نحو شهرين، ليلامس مؤشره مستويات 95 نقطة

ومن المحتمل أن يتجه بنك إنجلترا المركزي الى الإبقاء على سياسته النقدية دون تغيير في ظل ضعف المؤشرات الاقتصادية والمخاوف السياسية من الانفصال البريطاني

تراجع اليورو بشكل حاد في نهاية الأسبوع الماضي متأثرا بتصريحات المركزي الأوروبي حول الانتهاء برامج التحفيز النقدي نهاية العام الجاري والإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير حتى منتصف العام المقبل

ودفعت هذه التصريحات الى تراجع حاد في اليورو دفعته للتخلي عن مستويات 1.16 امام الدولار مستفيدا من عودة التوتر بشأن التجارة العالمية

ومن المحتمل أن يواصل اليورو التعافي مستفيدا من زيادة الضغوط على الدولار في ظل تنامي القلق من اندلاع نزاع تجاري بين الولايات المتحدة والصين في اعقاب فرض رسوم جمركية جديدة بنحو 50 مليار دولار، ردت عليها بكين سريعا

ضغطت قوة الدولار على المعدن الثمين ودفعته للتراجع نحو أدني مستوياته في ستة أشهر متجاهلا المخاوف من اندلاع نزاع تجاري بين الولايات المتحدة والصين

وأنهى الذهب تداولات الأسبوع الماضي حول مستويات 1280 دولار، في حين من المحتمل أن يقلص الذهب جزءا من خسائره خلال اليوم بفعل الرسوم الجديدة المتبادلة بين الولايات المتحدة والصين والتي تؤجج الصراع التجاري بين البلدين

دفعت التوقعات الاقتصادية الهشة في بريطانيا الى استمرار تحرك الإسترليني قرب أدني مستوياته في نحو شهر قرب مستويات 1.3250 امام الدولار

ومن المحتمل أن يدفع إبقاء بنك إنجلترا على سياسته النقدية دون تغيير من زيادة الضغوط على الإسترليني والذي تأثر بالمكاسب القوية للدولار الأمريكي نهاية الأسبوع الماضي

فقدت أسعار النفط قرابة ثلاثة بالمائة في نهاية الأسبوع الماضي في ظل اشارة بعضا من منتجي منظمة أوبك الى زيادة الإنتاج خلال الاجتماع الذي ينعقد في فيينا يومي الخميس والجمعة لمراجعة الاتفاق الحالي القاضي بخفض الإنتاج بواقع 1.8 مليون برميل يوميا

واستهل الخام الأمريكي الأسبوع على خسائر تجاوزت الواحد بالمائة مواصلا التراجع نحو مستويات 64 دولار في ظل الترقب لاجتماع منظمة أوبك ومخاوف من تعرض الصادرات الامريكية لرسوم جمركية من الصين

جورج البتروني