Date: 3 مايو 2018

وسع الدولار من مكاسبه في اعقاب اختتام الاحتياطي الفدرالي اجتماعاته بالإبقاء على أسعار الفائدة والتفاؤل بشأن زيادة في التضخم نحو المستوى المستهدف بواقع اثنين بالمائة وهو ما يمهد زيادة في الأسعار خلال الشهر المقبل.

وكان الاحتياطي قد قلل من أهمية التباطؤ في ارقام الاقتصاد الأمريكي خلال الربع الأول مشيرا الى ان النشاط ينمو بوتيرة معتدلة، في حين واصلت الوظائف مكاسبها بشكل قوي خلال الأشهر الماضية.

 وأشاد الفدرالي بأسعار التضخم مشيرا الى انها تتحرك قرب مستوياتها المستهدفة على أساس سنوي متوقعا أن يحقق التضخم أهدافه خلال المدى المتوسط

وعزز مؤشر الدولار من مكاسبه نحو مستويات 92.64 في انتظار بيانات سوق العمل الأمريكي يوم غدا الجمعة والتي من المحتمل أن تعزز توقعات الفدرالي وتدفع بمزيد من المكاسب في العملة الامريكية.

واستقر الذهب حول مستويات 1305 دولار بعدما تخلى عن المكاسب التي سجلها سريعا في اعقاب احجام الاحتياطي الفدرالي عن تعديل أسعار الفائدة

ومن المحتمل أن يواصل الذهب التحرك قرب مستويات الحاجز النفسي بواقع 1300 دولار في انتظار بيانات سوق العمل يوم عدا الجمعة والتي تمثل مفتاح التحركات للمعدن الثمين

عمق اليورو من خسائره امام الدولار متراجعا نحو مستويات 1.1950 في اعقاب القراءة الضعيفة بأرقام الاقتصاد الأوروبي خلال الربع الأول في قراءته الأولية والتي جاءت بواقع 0.4%

ومن المحتمل أن تواصل الأرقام الضعيفة الضغط على العملة الموحدة وتدفعها نحو مزيد من التراجع امام الدولار والذي تعزز حالة التفاؤل بتعديل أسعار الفائدة خلال الفترة القادمة

فشل الإسترليني في تعويض خسائره امام الدولار ليواصل الخسائر نحو مستويات 1.3570 متأثرا بقوة الدولار وتبدد الآمال بشأن تحرك بنك إنجلترا نحو تشديد أسعار الفائدة خلال الأسبوع القادم في ظل الأرقام المخيبة للآمال

قلصت أسعار النفط من خسائرها التي سجلتها في وقت سابق رغم ارتفاع المخزونات الامريكية نحو ستة ملايين برميل خلال الأسبوع الماضي

وسجل الخام الأمريكي بعض المكاسب الطفيفة حول مستويات 67.65 دولار في ترقب لقرارات الولايات المتحدة بشأن برنامج إيران النووي والمخاوف من فرضها عقوبات تؤثر على امدادات النفط الإيراني

جورج البتروني